القائمة الرئيسية
عين الزيمة
عين الزيمة من أشهر وأهم المعالم التاريخية فيها .
الزيمة ... المكان والمكانة .... قرية لها تاريخ
مر بها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في ذهابه إلى الطائف " وتقول بعض المصادر أنه أقام أياما في وادي نخلة "
أدبيات مختارة
الشريف بركات ينصح ابنه مالك ويوصيه
 
 


يـالله ياللــي كـــل الأمّـات ترجـيـك 

يا واحــد ٍ مـا خـاب حــي ٍ تـرجـاك


يا رب عبـد ٍ مـا مشـى فـي  معاصيـك

مـا يمشــي الا فـي محبتــك ورضــاك


يا مرقـب ٍ بالصبــح نطـيـت راقـيـك

مـا واحـــد ٍ قبلـي خبرتــه تعــلاك


وليّت يـا ذا الـدهـر مكـثـر بـلاويك

الله يـزودنــا السلامــة مــن اتـــلاك


ياللي علـى العـربان عمــت شكاويـك

وليت يـا دهــر الشقـا أول مقــواك


واليوم ها الكـانـون غـاد شـبابيـك

تلعـب بـه الاريـاح مــن كـل شبــاك


يا مالك اسمـع جابتـي يـوم أوصيّــك

وافطن تـرى يابـوك بآمـرك وانـهـاك


وصـيّــة ٍ مــن والـد ٍطـامـع ٍ فـيـك

تسبق علـى الساقـة لسانـه لعليــاك


أوصيــك بالتقـوى عســى الله يهــديـك

لهـا وتـدركهــا بتوفـيــق مـــولاك


الله بــرب اجـــدادك الـغــر يعـطيـك

رضــاه مــع مـا تمنّـى مــن منــاك


إحفـظ دبشـك اللي عـن النـاس مغنيك

أللي ليا بـان الخلـل فيـك يـرفـاك


واعرف ترى مـكـة حـكمـهـا بناخيــك

لو تشحذه خمسـة ملاليــم مـا اعطـاك


إجعل دروب المـرجـلــة مـن معانيـك

واحذر تميّـل عــن درجهــا بمرقــاك


لا تنسـدح عــنهــا وتبغانـي اعطيـك

جميع مـا يكفيــك مــا حـاصـل ٍ ذاك


أدّب ولـدك إن كــان تبغيـه يشـفيـك

واستسعفـه مــن بعــد مربـاه بـالاك


إمـا سمـج واستسمـجـك عنــد شانيـك

ويفرّ مـن فعلـــه صديقــك وشــرواك


والاّ بـعـد جـهلـه تـرى هـو بياذيـك

لـو زعلــت امــه لا تـخلـيـه يـالاك


واحذر تضيّـع كـل من هـو ذخــر فيـك

معــروف لا تنســاه واوفـه بعرفــاك


ترى الصنايع بيـن الاجـــواد تشريـك

اليـا طمعــت بغرسـهــا لا تـعــدّاك


واحذر سرور بغـبّــة البـحـر يرميـك

ولا عنـده افلـس مـن تشكّيـك وابكـاك


واوف الرجـال حقوقهـا قبـل تعـنيـك

لا تعتمـد بالقـول فالحــق يقـفــاك


وهرج النميمة والقفـا لا يجــي فيـك

وايـاك عــرض الغـافـل ايـاك إيـاك


تبـدي حـديث ٍ للمــلا فـيـه تشـكيـك

وتهيم عنـد الناس بالكـذب واشــراك


واليا نويـت احـذر تعـلـم بطـاريـك

كم واحد ٍ تبغـي بـه العـرف واغـواك


واحذر شماتـة صـاحـب ٍلـك مصـافـيـك

واليا جــرى لك جـاري ٍ قــال لـولاك


ولا تحســـب إن الله قـطــوع ٍ يخـليــك

ولا تفـرح إن الله علـى الـنــاس بـدّاك


الضيف قـدّم لــه هــلا حيــن يلفيـك

ومما تطولـه يـا فتـى الجـود يمناك


إحذر تلقّـي الضيــف مقــرن علابيــك

خلـه مـحـب ٍ لـك صـديـق ٍ إذا جــاك


واوصيـك زلات الصـديق إن عثـا فـيـك

ما زال يغطاهـا الشعـر فاحتمـل ذاك


راعـه ولو مـا شـفـت إنـه يراعـيـك

عســاك تكســر نيتــه عــن معــداك


واحذر عــدوك لو ظـهر بـي يصـافيـك

خلك نبيه وراقـبــه ويـن مــا جـاك


لا تأمنـه واطـلـب مــن الله ينـجيّـــك

ويـكـفـيـك ربـــك شـــر ذولا وذولاك


شفنـي أنــا يابـوك بآمـرك وانهيـك

عن التعــرض بيــن الاثنيـن حــذراك


إذا حضــرت طــلابــة ٍ مـع شـرابيـك

إسع لهــم بالصـلـح والـلاش يفــداك


إبذل لـهـم بالطيــب ربـك ينـجّيــك

ولا تجضــع المـيـزان مـع ذا ولا ذاك


أما الشهـادة فادّهـا إن دعـوا فيـك

بيّن عمـود الـديـن لا عمـيـت اريـاك


بالك تمـاشــي واحــد ٍ لــك يردّيـك

طالع بنــي جنـسـك وفـكّـر بممـشـاك


رابع أصيـل ٍ فـي زمـانــك يشاكـيـك

لا شـاف خـملاتك عــن الـنـاس غـطـاك


واحـذرك عن طـرد المقـفـيّ حـذاريـك

عليك بالـمقبـل وخــل مـن تـعــداك


ثـم العــن الشيطـان ليـاه يغـويـك

تـرى ان تبعتــه للـشرابـيــك وداك


واوصـيك لا تـشـكـي علينــا بـلاويـك

أنت السـبب طـرفك عـيونـك بيمـنـاك


واعرف ترى اللي من وطا الأجوادواطيك

ولا انته أعـز مـن الجمـاعـة هـذولاك


ألمسك يا راسـي من الــذل واخـطيـك

واحـذر تكـلـم يـا لـسانـي حـذاراك


والطف بجارك ثــم قــم دون عـانيـك

وافطن لما يعنيك عـن ربـعـة اخـواك


يا ذيب وان جتك الغنـم فـي مفاليـك

فاكمـن إليـن ان الـرعايـا تـعـدّاك


مـن اول يــا ذيــب تفـرس بيــديـك

واليوم جاء ذيـب ٍ عن الـفـرس عـدّاك


يا ذيب عاهدني واعـاهـدك مـا ارميك

ما ارميك أنا ياذيـب لـوزان مرمـاك


والنـفس خـالف رايـهـا قبـل ترميـك

ترى لها الشـيـطـان يـرمـي بالاهـلاك


ومن بعد ذا لا تصـحب النـذل يـعديـك

وعن صحـبـة الأنـذال حـاشـاك حاشـاك


ترى العشيـر النـذل يخـلـف طواريـك

وانا ارجي انك مـا تجــي دون آبـاك


والهقوة انك مـا تـجـي دون اهالــك

ولا اظن عـود الـورد يثـمـر يتنبـاك


والحر مثـلك يستحـي يصـحـب الـديـك

وان صاحبـه عـاعـا معاعـات الاديـاك


لا تستمـع قـول الطــرف يـوم يلفيـك

بالكـذب يقضـي حـاجته كـل مـا جـاك


ومن نـم لك ،نـم بك ولا فيـه تشكيـك

وإليـاه قــد أزرى رفـيـقـك وأزراك


عندك حكـى فـينا وعنـدي حـكـى فيـك

وأصبحـت مـبغـضـنـا وحنـا كـرهنـاك


ما اخطاك مـا صـابك ولو كان راميـك

واللي يصيبـك لـو تتقيت مـا اخطـاك


مار استمـع مـنـي عســى الله يهــديـك

والنـصـح يـا مـالـك لـك الله لـمـولاك


عنــدي مـظنّــة مــا تمثلتها فيــك
واطلب لك الـتـوفيق مـن عنـد مـولاك